تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك
برعايةImage
سجل الدخول الآن للاستماع الى المقال
تهدف العديد من الشركات لأن تكون أكثر شفافية، وأن تتحلى بالمصداقية حول ما يتعلق بمنتجاتها وخدماتها. على سبيل المثال، خصصت شركة ماكدونالدز على موقعها الرسمي عبر الإنترنت زاوية خاصة لأسئلة العملاء الشائعة؛ حول كيفية تصنيع المنتجات الغذائية للشركة، في حين تهدف مبادرة "ترنسفرنسي" التي أطلقتها شركة الطيران ساوث ويست  (Southwest’s Transfarency) إلى إعطاء العملاء فكرة أوضح عن إجمالي تكاليف السفر التي سوف يدفعونها، دون الوقوع في فخ التكاليف غير المتوقعة.
ولكن عندما يتعلق الأمر بالتواصل الصادق حول تجربة الموظف، فيجب الاعتراف بأنه لا يزال أمام الشركات الكثير من العمل.
أظهرت دراسة جديدة أجرتها شركة ويبر شاندويك (Weber Shandwick)، ​​بالشراكة مع مركز أبحاث كيه آر سي ريسيرتش (KRC Research)، أنّ

أدخل بريدك الإلكتروني واقرأ المقال مجاناً

أنشئ حساباً مجاناً واقرأ مقالتين مجاناً كل شهر من أوسع تشكيلة محتوى أنتجته ألمع العقول العالمية والعربية.

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية 2022