تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك

كيف توصل رسالتك إلى المتشككين؟

Article Image
سجل الدخول الآن للاستماع الى المقال
من التحديات الصعبة التي يمكن أن تواجهها أن تقنع صناع القرارات بأن مقترحاتك وتوصياتك جديرة بوقتهم واهتمامهم، وهذا هو الحال حتى بالنسبة للخبراء الأكثر تمرساً ونجاحاً. إذاً، فماذا الذي عليك فعله إذا وجدت نفسك مضطراً لإقناع شخص يجهل خبراتك وتجاربك، أو حتى تراه متشككاً فيها؟ يرى الباحثون في مجال الإقناع أنّ صناع القرارات غالباً ما يضعون ثقةً أقل في ما يُقال لهم وثقةً أكبر فيمن يوصل القول لهم. ولأسباب وجيهة، يساعد اتباع جهات موثوقة غالباً في الحد من مشاعر الحيرة وعدم اليقين. وفي بيئات العمل اليوم التي أصبحت دائمة التقلب، ازدادت الثقة في ناقل الرسالة وأصبح هو صاحب التأثير لا…

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الأميركية 2023 .

-->