facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger
"أنت في قاعة الاجتماعات، ويسيطر عليك توتر حاد، وبدأت الأصوات تعلو بما فيها صوتك، والجميع يخوض نقاشات صعبة في مكان العمل، سواء كان ذلك مع الزملاء أو المدراء أو العملاء، وسببها اختلاف الآراء أو حساسية موضوع النقاش، والأهم من ذلك هو توتر الأشخاص المنخرطين فيه". لا شك أن كل واحد منا مر بهذه التجربة. وبعد معظم هذه النقاشات، عادةً ما نحس بالارتياح لمجرد أن النقاش انتهى، وتقول في نفسك "لا أريد أن أشارك في هذا النقاش مرةً أخرى". لكن من المهم جداً أن تتابع القضية بعد انتهاء النقاش، كيف يمكنك فعل ذلك؟ ما الذي عليك بالتحديد القيام به وقوله لتجعل الأمر أقل إرباكاً مع الآخرين وتتجاوز الأمر، ولكي تحرص في الوقت نفسه على إحراز التقدم في بعض النقاط التي نوقشت؟احصلوا اليوم على آخر الإصدارات المطبوعة (الإصدار المزدوج 26-27) والاشتراك السنوي المميز الذي يتضمن إصداراتنا المطبوعة.
ركز عملي خلال السنوات العشر الماضية على مساعدة القادة في تعزيز الفهم المشترك فيما بينهم والتعاون بفعالية عبر الأقسام المختلفة. إذ كُتب الكثير عن النقاشات الصعبة، لكن لم يكن هنالك تركيزٌ كافٍ على ما يجب فعله بعد الانتهاء من أحد هذه النقاشات. وتعلمت خلال عملي مع المدراء التنفيذيين في قطاع التقنية والمؤسسات غير الحكومية والمؤسسات الأكاديمية والحكومية، أن امتلاك المقدرة على متابعة الأمر وترميم العلاقات عند النقاشات الصعبة لا يقل أهمية عن مهارة إدارة النقاشات.
وفيما يلي بعض الخطوات الأساسية التي

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

ﺟﻣﯾﻊ اﻟﺣﻘوق ﻣﺣﻔوظﺔ ﻟﺷرﻛﺔ ھﺎرﻓﺎرد ﺑزﻧس ﺑﺑﻠﯾﺷﻧﻎ، ﺑوﺳطن، اﻟوﻻﯾﺎت اﻟﻣﺗﺣدة اﻷﻣﯾرﻛﯾﺔ - 2020

2
اترك تعليق

قم بـ تسجيل الدخول لتستطيع التعليق
avatar
2 Comment threads
0 Thread replies
1 المتابعين
 
Most reacted comment
Hottest comment thread
2 Comment authors
Aida.NoureldinAbdallah.Taballah Recent comment authors
  شارك  
الأحدث الأقدم الأكثر تصويتاً
التنبيه لـ
Abdallah.Taballah
عضو
Abdallah.Taballah

مقال اكثر من رائع خاصة بالنسبة لي لاني خرجت من اجتماع عمل خضنا فيه نقاشات حادة وارتفعت فيه الاصوات قبل قراتي لهذا المقال بساعتين فقط ، وربما اصابي بعض الابهاط في نهاية الاجتماع ولكن هذا المقال فتح لي افق جديدة كنت اجهلها في التعامل مع الزملاء في مثل هذه المواقف، بالجد هذه الطرق الذي ذكرها الكاتب مفيدة ارجو من اداري ان يقراء هذه السطور فانه سيعينه في ترميم العلاقات بل ربما يقويها ان شاء الله

كل الشكر والتقدير للكاتب ولفريق المجلة

Aida.Noureldin
عضو
Aida.Noureldin

مقال رائع أستفدت منها كثيرا وخاصة اننى كتيرا ما يحدث ذلك سواء في عملي الخاص او عملي العام ىفى التدريب والتنمية شكرا علي التواصل والمعلومات القيمة

error: المحتوى محمي !!