تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك

كيف ينأى المدير بنفسه عن ثرثرات العمل؟

Article Image
سجل الدخول الآن للاستماع الى المقال
إليكم هذه القصة التي تتحدث عن الثرثرة في العمل باستمرار: "هل سمعتم ما قاله رامي لمروان أمس؟ لقد سمعت من غياث أن رامي أخبر مروان أنه ينزعج من الاستماع لأحاديث لينا المملة والتي تركز فيها باستمرار على إنجازاتها". تُعد الثرثرة والقيل والقال في مكان العمل أمراً شائعاً جداً، حيث تملك أشكالاً عديدة وتظهر في أي مكان. والمثال الذي أوردته للتو ليس إلا شكلاً واحداً من عشرات ملايين أشكالها في مكان العمل. صحيح أنه من المقبول أن تخرج بعض الحوارات في المكتب عن موضوع العمل، ويكون من المقبول أن يتناقل الموظفون الكلام (بحدود المعقول) فيما بينهم، ولكن عليك إن كنت مديراً…

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الأميركية 2023 .