تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

سجل الدخول الآن للاستماع الى المقال
إذا أردت أن تصبح قائداً، فلا تنتظر اللقب الرفيع حتى يأتي إليك، أو المكتب الواقع في زاوية الردهة. يمكنك التصرف والتفكير والتواصل كقائد قبل فترة طويلة من ترقيتك التي ستجعلك تتبوأ ذلك المنصب. وحتى لو كانت مرتبتك الوظيفية لا تزال بعيدة بمستويات عديدة عن مرتبة القائد، وحتى لو كان هناك أشخاص آخرين يحظون بكل الاهتمام، فهناك العديد من الطرق لإظهار إمكاناتك كقائد، ووصياغة مسار لنفسك نحو الدور الذي ترغب فيه. فكيف تصبح قائداً فعلياً؟
ما الذي يقوله الخبراء؟
"ليس من الخطأ إطلاقاً أن يبدأ المرء بالاستعداد لعملية التحول مهما كان هذا التحول بعيداً زمنياً، وبغض النظر عن الموقع الذي تشغله في مسارك المهني". هذا ما خلص إليه موريل مايغنان ويلكينز، المؤلف الشريك لكتاب "امتلك الغرفة: اكتشف صوتك المميز الذي يجعلك تتحكم بحضورك كقيادي" (Own the Room: Discover Your Signature Voice to Master Your Leadership Presence). ويتفق مايكل واتكينز، رئيس مؤسسة "جينسيس أدفايزرز"، ومؤلف كتابي "الأيام التسعون الأولى" (The First 90 Days) و"حركتك القادمة" (
look

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية 2022