تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك
سجل الدخول الآن للاستماع الى المقال
واحد من أهمّ الأسباب – وأكثرها تجذّراً – والتي تجعل الشركات الراسخة تعاني في تحقيق النمو هو الخوف من الفشل، فكيف يمكن للشركات الاستفادة من الفشل؟
الخوف من الفشل
اعتبر 31% من المشاركين في مسح أجرته المجموعة الاستشارية (بوسطن كونسلتينغ جروب) عام 2015 بأنّ ثقافة العزوف عن المجازفة هي أحد العوائق الأساسية التي تقف حجر عثرة في طريق الابتكار.
يدرك كبار المدراء التنفيذيين هذه المشكلة إدراكاً تامّاً. فمن جهة، هم يعرفون الفائدة التي ينطوي عليها الفشل. فكما قال الرئيس الأسطوري لمجلس إدارة شركة "ثري إم" (3M) ويليام ماك نايت مرّة: "إنّ أفضل الأعمال وأصعبها تنُجز بروح المغامرة والتحدّي.. وبالتالي لا بدّ من ارتكاب الأخطاء". وقد عبّر رئيس مجلس إدارة شركة "بيكسار" (Pixar)

أدخل بريدك الإلكتروني واقرأ المقال مجاناً

أنشئ حساباً مجاناً واقرأ مقالتين مجاناً كل شهر من أوسع تشكيلة محتوى أنتجته ألمع العقول العالمية والعربية.

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية 2022