تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger
أن تُصبح المدير في العمل هذا تحول مثير بلا شك، لكنه يترافق مع إرهاق للأعصاب أيضاً، وهو الأمر الذي أكثر ما يظهر عندما تصبح مديراً لأشخاص كانوا نظراءك في العمل سابقاً. أنت بحاجة لترسيخ مصداقيتك وسلطتك، من دون التصرف كما لو كانت الترقية ذهبت بعقلك. ومع أنّ طريقة تخطيك لهذه العقبة ستعتمد على مؤسستك وأسلوبك القيادي، لكن هناك أيضاً بعض القواعد العامة لجعل الانتقال أكثر سلاسة.
ماذا يقول الخبراء
يقول مايكل واتكينز، رئيس مجلس إدارة مؤسسة "جينسيس أدفايزرز" (Genesis Advisers) ومؤلف كتاب "الأيام التسعون الأولى"  (The First 90 Days) وكتاب "نقلتك التالية" (Your Next Move): "إذا أخذت مجموعة اعتيادية من المدراء التنفيذيين من الإدارة الوسطى وسألتهم إذا كان قد جرى يوماً ترقيتهم لقيادة أقرانهم، سيقول 90% منهم نعم". لكن وجودك في شركة جيدة لن يجعل الأمر أسهل بأي شكل. يقول روبرت سوتون أستاذ الإدارة في جامعة ستانفورد، ومؤلف كتاب "المدير الجيد والمدير السيئ" (Good Boss, Bad Boss) وكتاب "قاعدة لا لتوظيف الحمقى" (The No Asshole Rule): "الأمر صعب، إذ تتغير ديناميكيات العمل تماماً، ويبدأ الناس يراقبونك أكثر من أي وقت

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية - 2021

اترك تعليق

قم بـ تسجيل الدخول لتستطيع التعليق
avatar
  شارك  
التنبيه لـ
error: المحتوى محمي !!