من المعروف أن معظمنا يعاني من قلة النوم. إن كان عمرك ما بين 16 و64 عاماً، ولا تنام لمدة تتراوح ما بين 7 إلى 9 ساعات يومياً، يمكن أن يؤدي ذلك إلى إضعاف تفكيرك المنطقي ووظائفك التنفيذية وتركيزك والتأثير على مزاجك. والأسوأ من ذلك هو أنّ الحرمان من النوم يؤدي إلى الاكتئاب والقلق وأعراض جنون الشك. وعلى المدى الطويل، يساهم الحرمان من النوم بصورة أساسية في احتمال الإصابة بأمراض العته (الخرف) والزهايمر.

والمثير للدهشة أنّ الإداريين
هذا المقال متاح للمشتركين. للاشتراك يمكنك الضغط هنا

تنويه: إن نسخ المقال أو إعادة نشره بأي شكل وفي أي وسيلة دون الحصول على إذن مسبق يعتبر تعدياً على حقوق الملكية الدولية ويعرض صاحبه للملاحقة القانونية.

ﺟﻣﯾﻊ اﻟﺣﻘوق ﻣﺣﻔوظﺔ ﻟﺷرﻛﺔ ھﺎرﻓﺎرد ﺑزﻧس ﺑﺑﻠﯾﺷﻧﻎ، ﺑوﺳطن، اﻟوﻻﯾﺎت اﻟﻣﺗﺣدة اﻷﻣﯾرﻛﯾﺔ - 2018

شاركنا رأيك وتجربتك

كن أول من يعلق!

التنبيه لـ

wpDiscuz
error: المحتوى محمي !!