تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك
سجل الدخول الآن للاستماع الى المقال
لقد خاضت مؤخراً إحدى المديرات التنفيذيات اللواتي أعمل معهنّ أكبر تحدّ واجهته في مسيرتها المهنية. وبوصفها موظفة قادمة من خارج المؤسسة واجهت المديرة الجديدة مشاكل متعددة، فقد كانت الشركة آنذاك تتكبد خسائر مالية كبيرة، وكانت تكاليف الأعمال مرهقة، وولاء الزبائن يتلاشى، والمواهب الأساسية تُستنزف. وكان المدير التنفيذي السابق قد أخفق في إعادة تنظيم إدارته قبل تركه الشركة والانضمام إلى شركة منافسة، فتدنّت الروح المعنوية لدى الموظفين وخيّمت على الشركة أجواء القلق وانعدام الثقة.
وجدت دراسة مطولة حول تنقلات المدراء التنفيذيين أجرتها مؤسستي على مدار 10 أعوام، أنّ 50 في المئة وأكثر من المدراء الذين يرثون الفوضى عن أسلافهم يُخفقون في غضون الأشهر الـ18 الأولى من مباشرتهم العمل. وكشفنا للقادة فخاخاً عديدة ربما تعترض دربهم في هذه المرحلة، وكانت عميلتي أيضاً على وشك أن تقع في شرك بعض منها من دون أن تدري.
عندما يرث القائد فوضى خلّفها قادة آخرون، وبخاصة حينما يأتي من خارج المؤسسة، يبدو له الوضع هشّاً ويشعر أنّ تحديد نقطة الانطلاق برحلة التغيير الطويلة إنما هي مهمة محفوفة بالمخاطر. واستناداً إلى أبحاث مؤسستي وخبرتي الشخصية في هذا المجال ثمة 6 خطوات يتّخذها أكثر القادة فعالية في العالم من أجل تجنيب أنفسهم الإخفاق في مسؤولياتهم الجديدة.
1- لا تبتعد بنفسك عاطفياً عن الآخرين
من شأن الظروف الصعبة وغير الاعتيادية أن تجعل القادة يشعرون بالهشاشة والضعف. وللتغلب على قلقهم تجدهم يتفادون الانخراط في معمعة الفوضى متبعين في ذلك بعض الأساليب الخفيّة. إذ بعد مضي أربعة أسابيع على وصول عميلتي إلى مؤسستها الجديدة، لاحظت تبنيها نبرة غريبة في كلامها: ففي حديثها عن أبرز

أدخل بريدك الإلكتروني واقرأ المقال مجاناً

أنشئ حساباً مجاناً واقرأ مقالتين مجاناً كل شهر من أوسع تشكيلة محتوى أنتجته ألمع العقول العالمية والعربية.

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية 2022