تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك

قيادة الأزمة وليس إدارتها

سجل الدخول الآن للاستماع الى المقال
تخيَّل أنك الشخص الذي كان في المقر الرئيسي لشركة "بريتيش بتروليوم" (BP) عام 2010، وتلقيت المكالمة الأولى التي كان مفادها: لقد انفجرت منصة الحفر في خليج المكسيك وغرقت، ولقي 11 عاملاً مصرعهم، وتسرب النفط إلى المحيط بمعدل 43 برميلاً في الدقيقة. فماذا كنت ستفعل؟ ومَن الزملاء الذين كنت ستجتمع معهم؟ وما المشكلة التي كنت ستتناولها أولاً من بين كل تلك المشكلات العديدة؟ هل كنت ستصدر بياناً صحفياً أو تغريدة، أم كنت سترسل متحدثاً رسمياً إلى موقع الحادث؟ هل كنت ستركز على إدارة الموقف مباشرة أم على قيادة الشركة من خلال ما يتطلبه هذا الموقف؟ كيف يمكن قيادة الأزمات المباغتة؟ قيادة…

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية 2022