فتح عن طريق التطبيق

تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق

خدمة البحث مدعومة بتقنيات

facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger

إذا أردت أن يكون فريقك فعالاً، فيجب عليك الالتزام بالقواعد الأساسية لعقد الاجتماعات المثمرة، والاتفاق على كيفية استخدامها. معظم الفرق التي تمتلك قواعد أساسية لا تستخدمها بانتظام، ومع ذلك، يمكن أن يحسن وضع القواعد التي تطبقها باستمرار أداء فريقك في حل المشكلات واتخاذ القرارات بطريقة ملحوظة.
هناك أنواع مختلفة من القواعد الأساسية لعقد الاجتماعات الفعالة، منها القواعد الإجرائية مثل "ابدأ في الموعد المحدد وانتهِ في الموعد المحدد" و"اجعل هاتفك على وضع الهزاز الصامت". هذه القواعد الإجرائية مفيدة لكنها لا تساعد فريقك في خلق سلوك إنتاجي يتجاوز، على سبيل المثال، التزام الجميع بالمواعيد والهواتف الصامتة.
هناك أيضاً القواعد الأساسية المجردة مثل "عامل الجميع باحترام" و"كن بنّاءً". وتركز هذه القواعد على الناتج المرغوب لكنها لا تحدد سلوكيات معينة تعبر عن الاحترام أو تعتبر بنّاءة. ونتيجة لهذا، تسبب القواعد المجردة مشكلات إذا كان لدى أعضاء المجموعة أفكار مختلفة حول التصرف بطريقة محترمة. بالنسبة إلى بعض أعضاء المجموعة، ستجد أن التصرف باحترام يعني عدم إثارة مشكلات الأعضاء في المجموعة، وبالنسبة إلى الأعضاء الآخرين قد يعني هذا العكس.
القواعد الأساسية السلوكية أكثر نفعاً، فهي تصف تصرفات بعينها يتعين على أعضاء الفريق اتخاذها للتصرف بفاعلية. إليك مثال على القواعد الأساسية السلوكية: "وضح وجهة نظرك واطرح أسئلة حقيقية" و"اشرح منطقك وقصدك".
كيف نطبق القواعد الأساسية لإدارة الاجتماعات المثمرة؟
لكي تكون القواعد الأساسية فعالة، يجب تطبيقها اعتماداً على الأبحاث الخاصة بأفضل الممارسات في مكان العمل. على سبيل المثال، حددت الأبحاث
look

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية 2021

error: المحتوى محمي !!