تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك

فوائد لا تعرفها عن قضاء العطلة في مكان جديد

برعايةImage
سجل الدخول الآن للاستماع الى المقال
بعد العودة من العطلة الشتوية، يبدأ معظمنا بالتفكير بعطل الربيع والصيف، ونشرع فعلاً في التخطيط لها. وبالطبع تسوّل لنا أنفسنا اللجوء إلى نفس المكان الذي نقصده في كل سنة: كوخ العائلة، أو البلدة الشاطئية المعتادة، أو مدينتنا المفضلة، أو المنتجع المفضل للأطفال. فغالباً ما نفضل إنفاق أموالنا التي كسبناها بجدنا واجتهادنا مقابل الاستمتاع بالراحة والاسترخاء في مكان مألوف ومتوقع. ولا شك في أنّ لذلك فوائده. لكنني كمحلل نفسي أعتقد أنّ علينا توظيف السفر لتحقيق النقيض من ذلك: أي الخروج من "منطقتنا المريحة" وتعريض أنفسنا لما هو غير مألوف ومتوقع، والتخلي عن الراحة مقابل خوض غمار الاستكشاف وتعلم كل ما هو…

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية 2022