تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك

3 مواقف لا ينجح فيها التواصل بين الثقافات المختلفة

سجل الدخول الآن للاستماع الى المقال
تكمن قوة الفرق متعددة الثقافات في تنوع خبرتها ومنظورها ورؤاها. لكن للحصول على هذه الثروات، يتعين على الزملاء الالتزام بالتواصل المفتوح والتمتع بشجاعة مشاركة أفكارهم مع الآخرين. لسوء الحظ، نادراً ما يكون هذا سهلاً. على مدار 25 سنة من إجراء الأبحاث على مجموعات العمل حول العالم، وجدنا أن التحديات تنشأ عادة في ثلاثة قطاعات رئيسة تكون واحدة من أسباب فشل التواصل بين الثقافات المختلفة. إثارة الأفكار تختلف مبادئ المشاركة بدرجة كبيرة عبر الثقافات المختلفة، ستجد أعضاء الفرق من الدول التي تشيع فيها المساواة واستقلالية الفرد -مثل الولايات المتحدة أو أستراليا- معتادين على التصريح بآرائهم وأفكارهم كما هي دون تنقيح، أما…

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية 2022