تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك

إحصائياً لا يوجد أي فرصة لتوظيف المرأة الوحيدة ضمن مجموعة المرشحين

سجل الدخول الآن للاستماع الى المقال
تبلغ نسبة الرؤساء التنفيذيين في الشركات الأميركية الكبيرة الذين يطلق عليهم اسم ديفيد (4.5%)، وهي أكبر من نسبة تمثيل الرئيسات التنفيذيات من النساء التي تبلغ (4.1%)، مع العلم أن اسم ديفيد ليس من أكثر الأسماء شيوعاً بين الرؤساء التنفيذيين. (الاسم الأكثر شيوعاً هو جون، وتبلغ نسبة تمثيله 5.3%)، فماذا عن فرص توظيف النساء؟ على الرغم من الجدوى التجارية المتنامية للتنوع، تبلغ نسبة أعضاء مجالس الإدارة والمسؤولين التنفيذيين من الرجال أصحاب البشرة البيضاء حوالي 85%. وهذا لا يعني أن الشركات لم تحاول التغيير. فقد بلغت استثمارات العديد من الشركات في مبادرات التنوع مئات الملايين من الدولارات في كل عام. ولكن يبدو…

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية 2022