تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك

كيف توجه شركتك العائلية خلال عملية انتقال مفاجئة للقيادة؟

Article Image
سجل الدخول الآن للاستماع الى المقال
وجدت ريهام*، التي تبلغ من العمر 63 عاماً، نفسها في موقف صعب بعد وفاة والديها بعامين. إذ حاولت عدة مرات مؤخراً إقناع إخوتها بالموافقة على استثمارات تجارية كبيرة، ولكن من دون جدوى. استلمت ريهام رئاسة شركتها العائلية وهي بعمر 61 عاماً، بعد أن بقيت تراقب والديها وهما يقودان الشركة على مدى عدة عقود وهي تعمل تحت نظرهما. في السابق، عندما كانت تختلف مع إخوتها على أمر ما، كان والداها يتوسطان بينهم لفض النزاع. ولكن منذ استلام ريهام زمام الأمور في الشركة التي أصبحت تملكها مع أشقائها بالتساوي، تزداد صعوبة اتخاذ القرارات بمشاركة جميع الأشقاء. وبالنتيجة، بدأت الشركة تتعثر. في شركة…

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الأميركية 2023 .

-->