تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger
ملخص: في أعقاب جائحة "كوفيد-19" والركود الذي تسببت به في العالم، يستعد قادة الشركات والمبتكرون ورواد الأعمال والمستثمرون لمواجهة الظروف شديدة الصعوبة في السوق العالمية على مدى فترة طويلة من الزمن. وهذه الظروف جديدة لم يسبق أن اختبرها نموذج الشركات الناشئة في وادي السيليكون الموجه نحو النمو السريع وإنشاء الشركات المليارية "أحادية القرن". ورمز الجمل ملائم لهذه الشركات أكثر من رمز وحيد القرن. فالجمال قادرة على العيش لفترات طويلة في الظروف شديدة القسوة. تقدم الشركات الناشئة التي تتبنى عقلية الجمل دروساً ذات قيمة كبيرة للشركات في جميع القطاعات والفئات حول طريقة الاستمرار وتحقيق النمو في الظروف الصعبة. وتنجح هذه الشركات في ذلك باتباع 3 استراتيجيات، وهي تحقيق نمو متوازن، واتباع خطة طويلة الأجل، وترسيخ التنويع الاستثماري في نموذج العمل.
 
لقد تغير العالم، وفي أعقاب جائحة "كوفيد-19" والركود الذي تسببت به في العالم، يستعد قادة الشركات والمبتكرون ورواد الأعمال والمستثمرون لمواجهة الظروف شديدة الصعوبة في السوق العالمية على مدى فترة طويلة من الزمن. لكن، كيف يمكن للشركات الناشئة والمبتكرين من كافة القطاعات الاستمرار في هذه الظروف؟ فكثير منهم غير مستعد لها. ما هي الشركات الناشئة بعقلية الجمل؟ وبماذا تختلف عن الشركات أحادية القرن (يونيكورن)؟
الوضع الحالي صعب جداً على وادي السيليكون، حيث يهيمن نموذج الشركات أحادية القرن (يونيكورن)، وهو اسم يشير إلى الشركات الناشئة التي تبلغ قيمتها مليار دولار أو أكثر، وتحقق هذه القيمة عادة من خلال النمو السريع. لكن المشكلة الآن تتمثل في أن

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية - 2021

اترك تعليق

قم بـ تسجيل الدخول لتستطيع التعليق
avatar
  شارك  
التنبيه لـ
error: المحتوى محمي !!