facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger
برعايةImage
ملخص: يكثر وجود منتهكي الحدود في مختلف مناحي الحياة، بداية من المدير الذي يطلب منك إصلاح شرائح العرض التقديمي التي أفسدها أحد الزملاء (وإضافة 3 شرائح جديدة بالمرة) وصولاً إلى طفلك البالغ من العمر 10 سنوات الذي يطلب "5 دقائق إضافية" بعد انتهاء الوقت المحدد لاستخدام الكمبيوتر لكي ينهي لعبة الفيديو التي بدأها للتو، حتى إنه يخيل لك أنك تقول "لا" طوال اليوم. وتستعرض مؤلفة هذه المقالة عدداً من السيناريوهات ونماذج من الأساليب اللغوية التي تساعدك على وضع الحدود وحمايتها، أياً كان من يحاول دفعك للقيام بأكثر مما اتفقت عليه.
إعلان: أفضل استثمار في رمضان، افتح أبواباً من النمو والفرص واحصل على خصم رمضان التشجيعي 40% لتستثمر فيما يساعدك على بناء نفسك وفريقك ومؤسستك، تعرف على ميزات الاشتراك.

 
يسهل العثور على منتهكي الحدود في العمل، ومن أمثلتهم المدير الذي يطلب منك العمل في عطلة نهاية الأسبوع على الرغم من ارتباطك بحفل زفاف عائلي أو العميل الذي يطلب إلقاء عرضين تقديميين إضافيين أمام فريق الإدارة العليا بخلاف ما اتفقتما عليه، أو رئيس الفريق الذي يكلفك بعمل أكثر من زملائك.
ولا يقتصر وجود منتهكي الحدود على عالم العمل فقط، إذ تشمل

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

ﺟﻣﯾﻊ اﻟﺣﻘوق ﻣﺣﻔوظﺔ ﻟﺷرﻛﺔ ھﺎرﻓﺎرد ﺑزﻧس ﺑﺑﻠﯾﺷﻧﻎ، ﺑوﺳطن، اﻟوﻻﯾﺎت اﻟﻣﺗﺣدة اﻷﻣﯾرﻛﯾﺔ - 2021

اترك تعليق

قم بـ تسجيل الدخول لتستطيع التعليق
avatar
  شارك  
التنبيه لـ
error: المحتوى محمي !!