facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger
مع استمرار تفشي فيروس كورونا في جميع أنحاء العالم، لجأت الحكومات إلى استخدام التدابير والإجراءات التي سبق أن أثبتت نجاحها في مجال الصحة العامة، مثل التباعد الاجتماعي، من أجل وضع حد مادي لانتشار العدوى. ومع ذلك، فإن اتخاذ هذه الخطوات تسبب بوقف تدفق البضائع والأفراد، وأدى إلى تجميد الاقتصادات، وأسهم في معرض هذه العملية في الوصول إلى ركود عالمي.
إعلان: لا تدع حائط الدفع يفصلك عن أهم المهارات والخبرات الإدارية. استفد اليوم من الاشتراك الترحيبي بدءاً من 30 ريال/درهم (8 دولار).

لم يكن ذلك وارداً حتى بضعة أسابيع خلت. فمع بدء انتشار الفيروس، راقب السياسيون وصنّاع السياسات والأسواق الوضع دون أن يحركوا ساكناً بينما كانت نافذة التطبيق المبكر (وبالتالي الأكثر فاعلية والأقل تكلفة) لسياسة التباعد الاجتماعي تضيق شيئاً فشيئاً. أما الآن، وبعد أن قطع مسار المرض أشواطاً أبعد، فإن التكاليف الاقتصادية باتت أعلى، فيما أصبح التنبؤ بالمسار المستقبلي شبه مستحيل، بما أن العديد من أبعاد الأزمة غير مسبوق ولا يمكن معرفته سلفاً.
اقرأ أيضاً: ماذا تفعل لكي لا تُضيع عاماً من عمرك بينما تنتظر انفراج أزمة كورونا؟
ضمن هذا الوضع غير المسبوق، لا يضفي الحديث عن ركود عالمي إلا القليل من الوضوح

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

ﺟﻣﯾﻊ اﻟﺣﻘوق ﻣﺣﻔوظﺔ ﻟﺷرﻛﺔ ھﺎرﻓﺎرد ﺑزﻧس ﺑﺑﻠﯾﺷﻧﻎ، ﺑوﺳطن، اﻟوﻻﯾﺎت اﻟﻣﺗﺣدة اﻷﻣﯾرﻛﯾﺔ - 2021

4
اترك تعليق

قم بـ تسجيل الدخول لتستطيع التعليق
avatar
4 Comment threads
0 Thread replies
1 المتابعين
 
Most reacted comment
Hottest comment thread
2 Comment authors
Ali AlloushABU ElGASIM ElTAHIR KHALID IBRAHIM Recent comment authors
  شارك  
الأحدث الأقدم الأكثر تصويتاً
التنبيه لـ
ABU ElGASIM ElTAHIR KHALID IBRAHIM
زائر

ثقة بالله أولا سوف تتجاوز البشرية هذه الأزمة قريبا… نعم أحدثت شروخ عميقة في كل أنظمة المجتمعات… ويبقى الابتكار الحقيقي هو في تكافل البشرية وسعيها لخير بعضها البعض بعيدا عن الحلول الفردية والإنانية والتنافسية البغيضة التي أوصلت الأمة لهذه المرحلة… من الخوف والهلع… حركة الكون بيد الله… وعلى البشر أن يفهموا ذلك جيدا.. وظهور الاوبئة وتنامي الفساد والظلم بما كسبت أيدي البشر..

ABU ElGASIM ElTAHIR KHALID IBRAHIM
زائر

سوف تتجاوز البشرية هذه الأزمة قريبا…

ABU ElGASIM ElTAHIR KHALID IBRAHIM
زائر

من خلال توحيد جهوده الإنسانية وخيرية الإنسان

Ali Alloush
زائر
Ali Alloush

-المرونة البنيوية للاقتصادات التي تسمح لها بامتصاص الصدمات- من العبارات الهامة التي توقفت عندها كثيرا و يمكن تطبيقها على الصعيد الفردي أيضا بطريقة ما … هذه المرونة الوقائية تتجاوز فائدتها فترات الازمات تشمل كل القطاعات الصحية ( بما يشمل بنية و متانة و وفرة القطاع الصحي و دعم و تنظيم سداد التأمين للمستحقات لضمان استمرارية العمل ) و الصناعية ( لامتصاص احتماليات نقص الواردات للأساسيات و للمنتجات و المتطلبات المؤثرة بشكل عميق على الاقتصاد بحال نقصها الحاد و القدرة على تغطيته بشكل محلي عند الحاجة ) و المصرفية و القانونية … المقال هام و عميق و المخططات المذكورة لتجارب ال… قراءة المزيد »

error: المحتوى محمي !!