نيكول توريس


نيكول توريس: محررة كتبت لهارفارد بزنس ريفيو، ومجلة “برينت” (PRINT)، ومنافذ أُخرى. تركز في كتاباتها على الإدارة، والعلوم الاجتماعية، والطب والرعاية الصحية، والغذاء.

مقال الكاتب المفضل من القراء:

مجرّد سماعك لتنبيه من هاتفك يضرّ بإنتاجيتك

لقد بتنا الآن متأكدّين علمياً بأننا (وفي معظم الأحيان) لا يجب علينا أن ننجز عدّة مهام في وقت واحد، وبأننا لسنا قادرين على فعل شيئين بإتقان في الوقت عينه، وبأننا نحتاج إلى بعض الوقت لنعاود التركيز عندما ننتقل من مهمّة إلى أخرى. هذا هو السبب الذي يجعلنا نضع هواتفنا بحيث تكون شاشتها إلى الأسفل،

جميع المقالات

  • كيف تؤثر إشعارات الهاتف على إنتاجيتك؟

    إنّ ما يجعلنا نخفي شاشات هواتفنا، أو إبعادها عن متناول أيدينا من أجل التركيز على عمل معين أو لنظهر اهتمامنا بشخص ما، يعود إلى أننا عاجزون عن التركيز في إنجاز عدة مهام في ذات الوقت. وبالتالي، فإنّ الإشارات الصوتية المألوفة والصادرة عن الجهاز نتيجة للإشعارات الجديدة الواردة ليست بلا عيوب كما تبدو. ولا يدرك الكثيرون، ومنهم أنا، أهمية تحويل…

  • هل أفضل طلاب العلوم بصدد التحوّل إلى خبراء ماليين؟

    يساور القلق للعديد من الناس حول الخيارات المهنية لطلاب العلوم والهندسة الأكثر موهبة في أيامنا هذه، حيث يتجاوز هذا القلق أهالي هؤلاء الطلاب. منذ الأزمة الاقتصادية التي حصلت في العام 2008، عبّر صنّاع السياسات، وأساتذة الجامعة، والسياسيون، وأشخاص آخرون عن قلقهم من تفضيل أذكى الأدمغة الأميركية وألمعها التخصص في القطاع المالي، بدلاً من مهن يُرجح…

  • هل يعتمد تقدم الشركات على العدد الكبير للأفكار الجديدة؟

    لطالما أثبت الموظفون أنهم مصدر قيّم جداً للأفكار المبتكرة. وهذا هو السبب الذي يدفع الشركات إلى اختبار المبادرات الخاصة بتجميع الأفكار الكثيرة من عدد كبير من الناس عن طريق الإنترنت (وهي ظاهرة تُسمى باللغة الإنجليزية (crowdsourcing)، وغير ذلك من الطرق لتشجيع الناس على الابتكار. ولطالما كان تقديم الحوافز المالية واحداً من الأمور المتبعة للحصول على…

  • لماذا لا يرغب معظم الموظفين الأميركيين بأن يصبحوا مدراء؟

    يُعتبر معظم الموظفين الأميركيين غير مهتمين بأن يصبحوا مدراء. أو على الأقل هذا ما أشار إليه مسح أجرته كارير بيلدر. من بين الآلاف الذين شملهم المسح، قال ثلث الموظفين فقط (34%) أنهم يطمحون إلى تولّي المناصب القيادية، و7% فقط يسعون سعياً حثيثاً نحو تولّي منصب يضعهم في مصاف المدراء التنفيذيين (أما البقية فقد قالوا بأنهم يطمحون إلى…

  • بحث: الرئيس التنفيذي الحاصل على ماجستير في إدارة الأعمال يخدم مصالحه الشخصية أكثر

    البحث: قامت داني ميلر، وهي أستاذة باحثة في كلية إدارة الأعمال في جامعة مونتريال، بالتعاون مع تشياوي تشو، الأستاذة المساعدة في جامعة رود آيلاند، بتحليل أداء 444 من الرؤساء التنفيذيين المرموقين في الولايات المتحدة الأمريكية والذين ظهرت أسماؤهم على أغلفة مجلات فورتشن وفوربس وبزنس ويك بين العامين 1970 وحتى 2008. وقد تتبعت كل من ميلر…



error: المحتوى محمي !!