تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger
أشارك كل يوم ثلاثاء في تمام الساعة 7:30 صباحاً بتوقيت المحيط الهادي في مؤتمر بالصوت والصورة مع زملائي في قيادة الشركة من كل أنحاء البلاد. وبما أنني أسكن في الساحل الغربي من أميركا، يكون موعد هذه المؤتمرات باكراً بالنسبة لي. عندما بدأت بالمشاركة في هذه اللقاءات قبل عشر سنوات من الآن، كنت أستيقظ باكراً لأضمن أن يكون مظهري أنيقاً ولائقاً وأن أكون مستيقظة بشكل كامل قبل الدخول على خط المؤتمر. أما في هذه الأيام فقد بت أستغني عن الاهتمام بهندامي ووضع مساحيق التجميل قبل بدء المؤتمر. ولم أعد أتردد في المشاركة بالمؤتمر وأنا جالسة براحة تامة في غرفة الجلوس وأنا مرتدية قميصي الصباحي. ومن خلال صور زملائي الآخرين التي تظهر على شاشتي يبدو لي أنني لست الوحيدة التي تشارك في المؤتمر على هذا النحو.
إعلان: لا تدع حائط الدفع يفصلك عن أهم المهارات والخبرات الإدارية. استفد اليوم من الاشتراك الترحيبي بدءاً من 30 ريال/درهم (8 دولار).

لم يكن الأمر هكذا فيما مضى. فلقد قطعت شركتنا أشواطاً كبيرة وتقدمت على مدار العقد المنصرم من خلال غرس بذور ثقافة حقيقية للعمل المرن في جميع أنحائها. وهكذا بتنا اليوم قادرين على إنجاز أعمالنا بالطريقة التي تتفق مع حياتنا الخاصة؛ وإذا عنى ذلك المشاركة في مؤتمر بالصوت والصورة في الصباح الباكر من البيت وبلباس رياضي مريح، فلا بأس.   
عندما أُسأل كيف نجحنا في إنجاز هذا التحول، أجيب بصدق وصراحة بأنّ ذلك لم

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية - 2021

1
اترك تعليق

قم بـ تسجيل الدخول لتستطيع التعليق
avatar
1 Comment threads
0 Thread replies
0 المتابعين
 
Most reacted comment
Hottest comment thread
1 Comment authors
محمد خير Recent comment authors
  شارك  
الأحدث الأقدم الأكثر تصويتاً
التنبيه لـ
محمد خير
زائر
محمد خير

مرحبا — شكرا لهذا الموضوع الشيق — تعلمنا من المدارس القديمة مثل مدرسة جاك ويلش أهمية الانضباط بالعمل و الحضور الصباحي الباكر لجميع الموظفين سواء مدراء ام موظفين صغار
لوقلنا لجاك ويلش في ال ثمانينات اترك الموظفين يتمتعوا بمرونة الدوام لكان رده حاسم ان هذه المرونة تعني عدم الانضباط و هي ركن هام من اركان نجاح المؤسسة — فما هو رياكم

error: المحتوى محمي !!