تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك
سجل الدخول الآن للاستماع الى المقال
ملخص: عندما يتعلق الأمر بموضوع سياسات العمل واحتياجات الموظفين وترتيبات العمل المرنة، من الصعب إرضاء الجميع. وأياً يكن ما تطبقه المؤسسات، مطالبة الجميع بالعودة إلى المكتب أو السماح بمواصلة العمل من المنزل أو مزيج من الاثنين، من المؤكد أن هناك على الأقل مجموعة من الموظفين يريدون ترتيبات أخرى أو يحتاجون إليها. إذاً، كيف يمكنك تلبية احتياجات موظفيك دون إحداث فوضى بسبب الاستثناءات العشوائية المربكة؟ تقدم المؤلفة في هذه المقالة 6 استراتيجيات يمكن للمدراء تطبيقها خلال هذه الفترة الانتقالية.
 
نظراً إلى أن الفِرق التي كانت قادرة على العمل عن بُعد في أثناء الجائحة تحاول العودة إلى مكان العمل، هناك شيء واحد واضح وثابت: أياً يكن ما تطبقه المؤسسات، من المؤكد أن هناك على الأقل مجموعة من الموظفين يريدون ترتيبات عمل أخرى أو يحتاجون إليها.
يطالب بعض القادة جميع الموظفين بالعودة إلى المكتب، ويجد آخرون أن خفض التكاليف العقارية يحقق وفورات في التكاليف وأن إبقاء الموظفين خارج المكتب أمر فعال. وبعض الموظفين يتوقون إلى العودة إلى المكاتب، في المقابل يريد آخرون

أدخل بريدك الإلكتروني واقرأ المقال مجاناً

أنشئ حساباً مجاناً واقرأ مقالتين مجاناً كل شهر من أوسع تشكيلة محتوى أنتجته ألمع العقول العالمية والعربية.

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية 2022