فتح عن طريق التطبيق

تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق

خدمة البحث مدعومة بتقنيات

facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger
ما هي تجربة المرأة في عالم الأعمال في أميركا اليوم؟ ستسمع الكثير على الأرجح عن مبادرات التنوع من قيادة شركتها، ولكن سيكون لديها على الأغلب القليل مما يمكن أن يدلل على ذلك، عدا البعض من أيام التنوع، وبرامج التوجيه، وجمعيات دعم الموظفين، وغيرها من برامج الجندرة. ولا يزال مجلس الإدارة وكبار القادة في الشركات من الرجال، في حين تواصل النساء تلقي الأجر الذي هو أقل من أجر الرجال مقابل أداء عمل مماثل، ولكن ما الذي يمكنها أن تفعله حيال ذلك؟ هل يوجد علاقة بين التكنولوجيا وفجوة الجندرة؟
تشتبه في أنها تتلقى أجراً أقل مما تستحق، ولكن تمنعها المحرمات الاجتماعية من مقارنة راتبها براتب زملائها. تكون مطلعة على سياسات الشركة في مجال العلاوات ومكان العمل، ولكن ليس لديها وسيلة لمقارنتها مع منافساتها، وينطبق الأمر نفسه على سجل الشركة في مجال تحسين فرص ارتقاء النساء. وفي حال فكرت في الانتقال إلى مكان آخر تجد فيه طريقاً يخترق السقف الزجاجي، إذ ليس لديها وسيلة لتقييم ثقافة تلك الشركات المنافسة وكيف تُعامل النساء هناك.
دور التكنولوجيا في ردم فجوة الجندرة
والنبأ السار هو أنّ كل هذا في طور التغيير، وتُعتبر التكنولوجيا هي المحرك الرئيسي وراء ذلك، حيث تعطي الأدوات الحديثة النساء جملة من الوسائل الجديدة لتمكينهن في حياتهنّ المهنية. وستكون انعكاسات ذلك على الشركات كبيرة إذ تراكم النساء الوسائل والموارد التي تخولهنّ تغيير أسس اللعبة. ففي نهاية الأمر، تسيطر النساء اليوم على موارد هائلة: في الولايات المتحدة توجه النساء 80 في المئة من نفقات الاستهلاك ويسيطرن على 5 تريليون دولار من الأصول القابلة للاستثمار. ويسيطرن معاً على 6 تريليون دولار أخرى وفق "مركز ابتكار المواهب" (Center for
look

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية 2021

error: المحتوى محمي !!