يتجه صانعو السياسات الناجحة في العالم ابتداءً من حكومة سنغافورة، وانتهاءً بالحكومات الأوروبية إلى تبني نهج "احتضان الفشل"، وذلك لتشجيع ريادة الأعمال. وخلال إطلاق البيت الأبيض عام 2011 لمبادرة "ستارت أب أميركا"، دعا أحد المشاركين بهذه المبادرة بحماس لأن تتّبع الولايات المتحدة الأميركية هذا النهج أيضاً، مبرراً ذلك بأن انعدام خوف الرواد الأميركيين، واستعدادهم للتعثر في مسعاهم كان سبباً في نجاحهم رغم كل الصعاب.

ومهما تكن هذه الأفكار نابعة عن نية حسنة، فإن محاولات الاحتفاء بالفشل إنما تشكّل نهجاً مضلِّلاً برأيي. فلا ينبغي الخلط هنا بين
هذا المقال متاح للمشتركين. للاشتراك يمكنك الضغط هنا

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

ﺟﻣﯾﻊ اﻟﺣﻘوق ﻣﺣﻔوظﺔ ﻟﺷرﻛﺔ ھﺎرﻓﺎرد ﺑزﻧس ﺑﺑﻠﯾﺷﻧﻎ، ﺑوﺳطن، اﻟوﻻﯾﺎت اﻟﻣﺗﺣدة اﻷﻣﯾرﻛﯾﺔ - 2019

اترك تعليق

قم بـ تسجيل الدخول لتستطيع التعليق
avatar
  شارك  
التنبيه لـ
error: المحتوى محمي !!