facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger
تقول سوزان بيري، مؤسسة شركة سبيتش ميد (SpeechMED) الناشئة التي تقوم بترجمة المعلومات الطبية المعقدة إلى لغة يستطيع المرضى فهمها: "إن أكثر ما أبغضه الآن هو الملابس المخصصة للنساء أثناء العمل في المجال الطبي".احصلوا اليوم على آخر الإصدارات المطبوعة (الإصدار المزدوج 26-27) والاشتراك السنوي المميز الذي يتضمن إصداراتنا المطبوعة.
يُعد اللباس أحد المواضيع التي اهتمت بيري بتغييرها فيما يتعلق بتقديم عروض شركتها. فقد عانت من التحيز باعتبارها امرأة متوسطة العمر بسبب طريقة التعامل مع سلوكيات رائدات الأعمال، ولأن مظهرها ليس مطابقاً لصورة رائدة الأعمال النمطية. ومع أنها نشأت كفتاة لينة رقيقة، إلا أنها اليوم تبذل جهداً كبيراً لإبقاء صوتها منخفضاً والوقوف بثبات والتحدث بأسلوب مباشر. وعندما تتلقى أحد الأسئلة العدائية الصعبة التي تهدف لإعاقتها، والتي غالباً ما يطرحها المستثمرون على رائدات الأعمال، غالباً ما تعيد توجيه الحديث وتقدم رؤية شجاعة ومكلفة لشركتها بأسلوب أقرب لأسلوب الرجال في الإجابة.
اقرأ أيضاً:

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

ﺟﻣﯾﻊ اﻟﺣﻘوق ﻣﺣﻔوظﺔ ﻟﺷرﻛﺔ ھﺎرﻓﺎرد ﺑزﻧس ﺑﺑﻠﯾﺷﻧﻎ، ﺑوﺳطن، اﻟوﻻﯾﺎت اﻟﻣﺗﺣدة اﻷﻣﯾرﻛﯾﺔ - 2020

آخر المقالات

اترك تعليق

قم بـ تسجيل الدخول لتستطيع التعليق
avatar
  شارك  
التنبيه لـ
error: المحتوى محمي !!