تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger
ملخص: مع ارتفاع معدل التضخم، تعلن المزيد من الشركات عن رفع الأسعار في موسم الصيف. تعرض هذه المقالة 6 عوامل يجب مراعاتها عند اتخاذ قرار بشأن ما إذا كان يجب أن تحذو حذو تلك الشركات.

هناك أسباب مقنعة تدعو الشركات إلى رفع الأسعار هذا الصيف (صيف عام 2021). فأولاً وقبل كل شيء، ارتفعت التكاليف، كما ازدادت الأجور في أبريل/نيسان ومايو/أيار بمعدل سنوي قدره 7.4%، وارتفعت أسعار الوقود بنسبة 49.6% في العام الماضي، وقفز معدل التضخم في شهر مايو/أيار إلى 5%. وأعلنت شركات مثل "تشيبوتلى" (Chipotle) مؤخراً عن رفع الأسعار، وتفكر شركات عديدة أخرى في فعل الشيء نفسه.
ولكن قبل صياغة ملاحظة عامة مفادها "يتعين علينا رفع الأسعار"، يجدر بالمدراء التفكير في الجوانب السلبية المحتملة والاستراتيجيات البديلة.
في عالم يزداد اعتماده على الإنترنت، يمكن أن يكون من السهل تغيير الأسعار، فقط ببضع نقرات على لوحة المفاتيح. لكنني وجدت أن المدراء غالباً ما يتخذون قرارات التسعير بالبساطة نفسها. بيد أن اتخاذ قرار زيادة الأسعار بشكل صحيح ينطوي على دراسة متعددة المستويات

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية - 2021

اترك تعليق

قم بـ تسجيل الدخول لتستطيع التعليق
avatar
  شارك  
التنبيه لـ
error: المحتوى محمي !!