تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك
سجل الدخول الآن للاستماع الى المقال
لقد شهدت الاستثمارات الخاصة في قطاع الرعاية الصحية في الولايات المتحدة نمواً كبيراً على مدى العقد الماضي، وذلك بفضل دور الأسهم في أسعار مجال الصحة، والمستثمرين الذين حرصوا على دخول سوق كبير سريع النمو ويتمتع بمناعة ضد الكساد ويدر أرباحاً كبيرة تاريخياً. وتستثمر شركات الأسهم الخاصة وشركات رأس المال الاستثماري في كل شيء، بدءاً من شركات التقنيات الصحية الناشئة وصولاً إلى منشآت معالجة الإدمان والعيادات الطبية. في عام 2018، وصل عدد صفقات شركات الأسهم الخاصة وحدها إلى قرابة 800 صفقة، وبلغت قيمتها الإجمالية أكثر من 100 مليار دولار.
دور الأسهم في أسعار مجال الصحة
وفي حين يجلب رأس المال الخاص الابتكار إلى قطاع الرعاية الصحية من خلال نماذج تسليم وتقنيات وكفاءات تشغيلية جديدة، إلا أن هناك جانب آخر للمستثمرين الخاصين الذين يدخلون قطاع الرعاية الصحية. فنموذج العمل الشائع لديهم يثير القلق، وهو يتمثل بعمليات الشراء والنمو عبر الاستحواذ أو الاستحواذ التراكمي، وعمليات البيع بهدف الحصول على عائدات أعلى من المتوسط.
خذ ظاهرة الفواتير المفاجئة مثلاً، كالفواتير الطبية التي يتلقاها المريض على نحو غير متوقع لأنه تلقى العلاج على يد طبيب من خارج الشبكة في منشأة ضمن الشبكة.

أدخل بريدك الإلكتروني واقرأ المقال مجاناً

أنشئ حساباً مجاناً واقرأ مقالتين مجاناً كل شهر من أوسع تشكيلة محتوى أنتجته ألمع العقول العالمية والعربية.

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية 2022