تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger
يفهم ويجيان شان العلاقات الأميركية الصينية الناعمة كما يفهمها أي شخص آخر. فقد وُلِدَ في الصين، وانقلبت حياته رأساً على عقب خلال "الثورة الثقافية"، عندما أرسِلَ لمزاولة الزراعة في صحراء غوبي. وفي نهاية المطاف قَدِمَ إلى الولايات المتحدة الأميركية ونال شهادتي الماجستير والدكتوراه في جامعة كاليفورنيا في بركلي، وعَمِلَ لدى البنك الدولي وبنك جي بي مورغان تشيس، ودرّس في كلية وارتون للأعمال. شان هو من المراقبين الصريحين للمجتمع وقطاع الأعمال الآسيويين، وسبق له أن ألّف كتاباً بعنوان: "الخروج من غوبي: قصتي مع الصين وأميركا" (Out of the Gobi: My Story of China and America) وكتاباً آخر صادر حديثاً بعنوان: "ألعاب المال: أسرار إنقاذ صنّاع الصفقات الأميركيين لأهم بنك كوري" (Money Games: The Inside Story of How American Dealmakers Saved Korea’s Most Iconic Bank). يشغل شان حالياً منصب الرئيس التنفيذي لشركة الاستثمارات الخاصة "بي أيه جي" (PAG)، التي تعمل انطلاقاً من هونغ كونغ، وتبلغ قيمتها 40 مليار دولار، وقد تحدّث إلى رئيس تحرير هارفارد بزنس ريفيو إدي أغناطيوس حول الآفاق الاقتصادية للصين والولايات المتحدة الأميركية.
هارفارد بزنس ريفيو: يبدو اقتصاد الصين وكأنه أكثر اقتصاد يتمتع بالصحة والعافية في العالم حالياً. فهل يؤدي ذلك إلى إيجاد فرص استثمارية جديدة؟
شان: رغم الأخطاء الكبيرة التي ارتكبتها الصين في بادئ الأمر، إلا أنها أحسنت التعامل مع جائحة فيروس كورونا عبر الإغلاقات العامة الصارمة، وإجراء الاختبارات على نطاق واسع. وقد هبط ناتجها المحلي الإجمالي بنسبة 6.8% في الربع الأول من عام 2020، لكنها استأنفت نموها اعتباراً من الربع

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية - 2021

اترك تعليق

قم بـ تسجيل الدخول لتستطيع التعليق
avatar
  شارك  
التنبيه لـ
error: المحتوى محمي !!