facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger
لقد زعزع الذكاء الاصطناعي جميع جوانب حياتنا، من تجارب التسوّق المنسّقة التي أصبحنا نشهدها من شركات مثل "أمازون" و"علي بابا" إلى التوصيات الشخصية التي تستخدمها قنوات مثل "يوتيوب" و"نتفليكس" لتسويق أحدث محتوى تقدّمه. لكن بطرق عديدة، لا يزال الذكاء الاصطناعي في مهده عندما يتعلق الأمر بمكان العمل. وهذا صحيح على نحو خاص عندما نأخذ بعين الاعتبار الطرق التي يبدأ من خلالها بتغيير إدارة المواهب. ولاستخدام تشبيه مألوف: يعتبر

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

ﺟﻣﯾﻊ اﻟﺣﻘوق ﻣﺣﻔوظﺔ ﻟﺷرﻛﺔ ھﺎرﻓﺎرد ﺑزﻧس ﺑﺑﻠﯾﺷﻧﻎ، ﺑوﺳطن، اﻟوﻻﯾﺎت اﻟﻣﺗﺣدة اﻷﻣﯾرﻛﯾﺔ - 2021

اترك تعليق

قم بـ تسجيل الدخول لتستطيع التعليق
avatar
  شارك  
التنبيه لـ
error: المحتوى محمي !!