تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك
سجل الدخول الآن للاستماع الى المقال
غادر أندريس الصغير مع والديه موطنهم تشيلي، مرغمين، على متن قوارب المهاجرين نحو الولايات المتحدة الأميركية. وحين شاءت الأقدار أن يعود إلى تشيلي لاحقاً، قرر العودة إليها قائداً سياسياً ليقدم رؤيته الطموحة في تغيير سياسة الدولة المالية والاقتصادية. لقد عاد أندريس فيلاسكو إلى تشيلي ليمارس دوره الوطني في منصب المستشار الاقتصادي لأحد المرشحين للرئاسة، ما أكسبه الثقة لاحقاً ليكون وزيراً للمالية في الحكومة المنتخبة. فما الذي علّمته هذه التجربة القيادية المثيرة في العمل العام؟ وما هي أبرز دروس القيادة والإدارة التي يمكن أن نستقيها منه؟
بالنظر إلى أنه ينحدر من خلفية أكاديمية ويخطو أولى خطواته في العمل السياسي العام، لعل أهم الدروس التي استقاها فيلاسكو كان عن مهارة التواصل، حيث بات يقضي ضعفي وقته بممارسة مهامه وزيراً للمالية، ولا يقضي الكثير من الوقت لرسم السياسات مثلاً. وهي مهارة في غاية الأهمية لمن هم في دائرة الضوء الإعلامي والعمل العام. خاصة أنه ينحدر من خلفية أكاديمية في الاقتصاد، ولم تكن مهارة التواصل بهذه الأهمية في مختلف الجامعات العريقة التي عمل بها سابقاً. وهذه التجربة الثرية كانت محور حديث فيلاسكو الذي خصّنا فيه ضمن برنامج ريادة الأعمال المجتمعية عقب عودته لمقاعد الدراسة في "كلية لندن للاقتصاد".
يحظى التواصل الحكومي الذي لامسه فيلاسكو في عمله الوزاري باهتمام متزايد حول العالم. لقد أدركت الحكومات أن مسؤوليها بنهاية المطاف هم ناطقون رسميون باسمها، وبالتالي فإن تسليحهم بمهارات التواصل والتعامل مع الأزمات الإعلامية وغيرها من أمور ذات صلة ما هو إلا استثمار مجدٍ في رصيد سمعة الدولة. والشيء ذاته ينطبق على المؤسسات الحكومية وفرق التواصل الحكومي والتي تحتاج إلى

أدخل بريدك الإلكتروني واقرأ المقال مجاناً

أنشئ حساباً مجاناً واقرأ مقالتين مجاناً كل شهر من أوسع تشكيلة محتوى أنتجته ألمع العقول العالمية والعربية.

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية 2022