تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger
برعايةImage
shutterstock.com/KieferPix
أجرت هارفارد بزنس ريفيو مقابلة صوتية (بودكاست) مع سبنسر هاريسون، وهو أستاذ مشارك في المعهد الأوروبي لإدارة الأعمال (INSEAD)، وهو مؤلف مشارك في مقالة "ماكنة أفلام مارفل الأكثر رواجاً" (Marvel’s Blockbuster Machine) المنشورة في هارفارد بزنس ريفيو.
يقول سبنسر هاريسون إنّ المدراء في مختلف القطاعات يستطيعون التعلم من نجاح سلاسل أفلام الامتياز من مارفل. بينما تفتقر بعض سلاسل الأفلام إلى الإبداع، تنجح مارفل في جعل كل واحد من إصدارتها الجديدة مختلفاً بما يكفي حتى لا يشعر المستهلكون بالرضا فحسب، إنما بالدهشة أيضاً. وتبين الأبحاث أنّ العديد من الاستراتيجيات تقود إلى هذا النجاح، فهم يضمّون أنواع مختلفة من المواهب في الوقت الذي يحافظون فيه على فريق إبداعي أساسي مستقر، ثم يعملون معاً لتحدي نموذج فيلم الأكشن الذي يقدّم أبطالاً خارقين. يقول هاريسون إنّ القادة العاملين في قطاعات ووظائف أخرى يمكنهم تطبيق ذلك بسهولة على أعمالهم الخاصة.
وإليكم مقتطفات من هذه المقابلة الصوتية:
النص
أليسون بيرد: مرحباً بكم في برنامج آيديا كاست المقدم من هارفارد بزنس ريفيو. أنا أليسون بيرد. إنه فصل الصيف في نصف الكرة الأرضية الشمالي. ويعني ذلك بالنسبة للبعض منا الذهاب إلى البحر. وبالنسبة لآخرين فإنه يعني الاصطفاف لمشاهدة أحدث الأفلام العظيمة، التي كلّفت صناعتها ميزانيات ضخمة وتضم نجوماً ومؤثرات خاصة ستثير إعجابك بالتأكيد. أحد

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية - 2021

اترك تعليق

قم بـ تسجيل الدخول لتستطيع التعليق
avatar
  شارك  
التنبيه لـ
error: المحتوى محمي !!