تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك
سجل الدخول الآن للاستماع الى المقال
أعدّ نفسي من الأشخاص الذين يتحلون بشخصية قوية وأرى نفسي قادراً على العمل تحت ضغوط كبيرة وإنجاز الكثير من المهام في يوم واحد، عدا عن العمل لساعات طويلة وشحذ عزيمتي والتغلب على العقبات في اللحظات الحاسمة. فأنا ممن لا يستسلمون أمام المشاكل المحتملة في بيئة العمل، بل يعمل بلا كلل إلى أن يتمكن من حلها.
أنا قائد ومعظم القادة الذين أعرفهم لديهم الشعور نفسه. وهو الشعور بأن علينا واجبات يتحتم علينا أداؤها، فشركاتنا وموظفونا وعملاؤنا وعائلاتنا، جميعهم يعتمدون علينا لإيجاد الحلول في اللحظات الحرجة ونحن نفعل ذلك.
في بعض الأحيان، وبفضل إتقاننا مواجهة الضغوط وحل الأوضاع المعقدة وتحقيق إنجازات خارقة، قد نشعر أننا نتحلى بقدرات تفوق قدرات البشر العاديين.
ولكن في طريقي إلى مطعم في نيويورك لتناول العشاء مع أقرب أصدقائي من المدرسة الثانوية، اصطدمت دراجتي الهوائية بحفرة فتوقفت فجأة ورأيتني أندفع بقوة من فوق المقود وأصدم رأسي بسيارة مركونة بجانب الطريق.
أصابتني الصدمة بحالة من الذهول وفقدت قدرتي على التفكير وأنا ممدد في الشارع أنزف. اقترب مني بعض المارة وسألوني إذا كنت بخير، لكنني لم أكن أعرف. سألوني إذا كنت بحاجة للماء، فلم أعرف الإجابة. عندما تمكنت في النهاية من الوقوف على قدمي، سألوني إذا كنت بحاجة للجلوس، لكنني لم أكن أعرف.
عندما أعود الآن بذاكرتي إلى الوراء، إلى تلك اللحظة، إليكم ما كنت أعرفه بكل يقين: أنني مجرد إنسان عادي

أدخل بريدك الإلكتروني واقرأ المقال مجاناً

أنشئ حساباً مجاناً واقرأ مقالتين مجاناً كل شهر من أوسع تشكيلة محتوى أنتجته ألمع العقول العالمية والعربية.

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية 2022