قبل أكثر من عام مضى، حصل سامر وهو أحد الموظفين من أصحاب الأداء المتميز في إحدى أكبر شركات التكنولوجيا؛ على فرصة لا يمكن لشخص مثله أن يرفضها: وكانت هذه الفرصة هي إدارة مشروع هو مهتم به بالفعل. وقال له مدير الشركة: "أنت مهتم بهذا المشروع؛ لذا قم بإدارته". وقام فعلاً بذلك، وبدت الأمور تسير على ما يرام؛ على الرغم من أنه كان يخطط لحدث على مستوى كبير ضمن الشركة في الوقت نفسه؛ وهو مشروع كان يشارك به على سبيل التطوع.

يقول سامر: "لقد أجرينا اجتماعاً مهماً واستغرق مني
هذا المقال متاح للمشتركين. للاشتراك يمكنك الضغط هنا

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

ﺟﻣﯾﻊ اﻟﺣﻘوق ﻣﺣﻔوظﺔ ﻟﺷرﻛﺔ ھﺎرﻓﺎرد ﺑزﻧس ﺑﺑﻠﯾﺷﻧﻎ، ﺑوﺳطن، اﻟوﻻﯾﺎت اﻟﻣﺗﺣدة اﻷﻣﯾرﻛﯾﺔ - 2019

اترك تعليق

قم بـ تسجيل الدخول لتستطيع التعليق
avatar
  شارك  
التنبيه لـ
error: المحتوى محمي !!