facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger
تخيل أنك تستطيع رؤية كيف أنّ الأريكة تلائم غرفة جلوسك قبل شرائها، أو ترى أي النظارات الشمسية يلائم شكل وجهك، أو أي أحمر شفاه يبدو جميلاً عليك دون أن تجربيه.احصلوا اليوم على آخر الإصدارات المطبوعة (الإصدار المزدوج 26-27) والاشتراك السنوي المميز الذي يتضمن إصداراتنا المطبوعة.
ليست هذه السيناريوهات خيالية، لأنها بالفعل ممكنة، فهي أمثلة واقعية من علامات تجارية مثل أيكيا (Ikea)، وراي بان (Ray-Ban)، وكوفر غيرل (Cover Girl)، عن كيفية استخدام الشركات حالياً للواقع المعزز (augmented reality).
أصبح الواقع المعزز يثير اهتمام المسوقين في السنوات الأخيرة، نظراً لإمكان تغييره مجموعة واسعة من تجارب المستهلك، تُراوح ما بين انطباعات الناس عن منتج جديد، وكيفية اختيارهم المنتجات التي سيبتاعونها. إلى جانب ذلك، تُحسّن تكنولوجيا الواقع المعزز المحيط الحسي الذي تشاهده، بتركيب عناصر افتراضية، مثل المعلومات أو الصور فوق ذلك المحيط، إما بواسطة شاشات عرض مماثلة لهولولنس (HoloLens) وجوجل غلاس (Google

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

ﺟﻣﯾﻊ اﻟﺣﻘوق ﻣﺣﻔوظﺔ ﻟﺷرﻛﺔ ھﺎرﻓﺎرد ﺑزﻧس ﺑﺑﻠﯾﺷﻧﻎ، ﺑوﺳطن، اﻟوﻻﯾﺎت اﻟﻣﺗﺣدة اﻷﻣﯾرﻛﯾﺔ - 2020

اترك تعليق

قم بـ تسجيل الدخول لتستطيع التعليق
avatar
  شارك  
التنبيه لـ
error: المحتوى محمي !!