facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger
روبوتات الدردشة أو ما يسمى "تشات بوت"، هي أنظمة محادثة آلية يتزايد تعقيدها يوماً بعد يوم. أترغب في تصميم وتشغيل روبوت دردشة قادر على التفاعل مع عملائك؟ إذا كنت مديراً تنفيذياً وعليك اتخاذ هذا القرار فوراً، فقد تشعر بأنك عالق في المنتصف بين موجة الذكاء الاصطناعي من جهة والخوف من عدم تمكن الآلات من معاملة عملائك على النحو الصحيح من جهة أخرى.
إعلان: لا تدع حائط الدفع يفصلك عن أهم المهارات والخبرات الإدارية. استفد اليوم من الاشتراك الترحيبي بدءاً من 30 ريال/درهم (8 دولار).

تندرج روبوتات الدردشة ضمن فئة واسعة تشمل كل شيء بدءاً من سماعات "أليكسا" (Alexa) الذكية لتكبير الصوت التي تنتجها "أمازون"، وصولاً إلى المحادثة النصية الآلية على صفحة خدمة العملاء في موقع شركة ما على الإنترنت. وأقوى روبوتات المحادثة، التي يمكنها فعلاً ترك بصمة على خبرة العميل وأرباح الشركة الصافية، هو الوكلاء

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

ﺟﻣﯾﻊ اﻟﺣﻘوق ﻣﺣﻔوظﺔ ﻟﺷرﻛﺔ ھﺎرﻓﺎرد ﺑزﻧس ﺑﺑﻠﯾﺷﻧﻎ، ﺑوﺳطن، اﻟوﻻﯾﺎت اﻟﻣﺗﺣدة اﻷﻣﯾرﻛﯾﺔ - 2021

اترك تعليق

قم بـ تسجيل الدخول لتستطيع التعليق
avatar
  شارك  
التنبيه لـ
error: المحتوى محمي !!