فتح عن طريق التطبيق

تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق

خدمة البحث مدعومة بتقنيات

facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger
لا يمكن إنكار أن موسم مراجعة الأداء يمكن أن يجلب الصداع للمدراء بسبب توجيه الملاحظات التقييمية. تستغرق عملية كتابة الملاحظات والتعليقات الكثير من الوقت (خصوصاً إذا كنت تفعل ذلك بطريقة متأنية)، ويمكن أن تسبب لك هذه العملية القلق بشكل خاص إذا كان في فريقك شخص يميل للتعامل بشكل انفعالي أو سلبي مع الملاحظات التقييمية. إذن، كيف تستعد لتوجيه ملاحظات تقييمية إلى شخص قد يبكي أو يصيح أو يجادل متسلحاً بكل الحجج دفاعاً عن نفسه؟
نصيحة لكافة جلسات الملاحظات التقييمية الصعبة
تذكر "السبب" من وراء توجيه ملاحظات التقييم
ركز على جميع الأسباب الوجيهة التي تجعلك توجه تلك الملاحظات. ذكر نفسك وموظفك بذلك من خلال ذكر أشياء مثل: "أحتاج إلى مشاركة هذا معك لأنني حريص على نجاحك" أو "أريد أن أراك تواظب على النجاح والنمو".
اقرأ أيضاً: ما الذي يسيء المدراء فهمه حول التقييم؟
تشرف كيم كاستيلدا، إحدى كبار نواب رئيس شركة بولهورن (Bullhorn) للبرمجيات على المواهب والموارد البشرية لـ 600 موظف حول العالم. وتقود برنامجاً تدريبياً حول كيفية إيصال الرسائل الصعبة، تصدر بنهايته إفادات لمن اكتسبوا مهارات عالية في التعامل مع أصعب المواقف. بالإضافة إلى ذلك، تستطلع كاستيلدا
look

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية 2021

error: المحتوى محمي !!