فتح عن طريق التطبيق

تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
استكشف باقات مجرة

خدمة البحث مدعومة بتقنيات

facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger
shutterstock.com/elenabsl
سؤال من قارئ: تضم شركتي مزيجاً من الموظفين الإداريين (ذوي الياقات البيضاء) والعمالة اليدوية (ذوي الياقات الزرقاء). لكن تأقلم موظفي المكاتب مع العمل عن بعد أسهل من تأقلم العمال، علماً أن إيرادات الشركة تأتي من العمل في مواقع العملاء، ولا يمكن لعمالنا الوصول إليها حالياً. وأدركنا أن بعض عمالنا قادرون على خوض هذا الانتقال بسهولة أكبر نسبياً من الآخرين، بسبب تفاوت مهارات العمل عن بعد فيما بينهم.
ولهذا سؤالي هو:
كيف يمكنني التعامل مع هذا التفاوت في القدرات بين العاملين عن بعد؟
يجيب عن هذا السؤال كل من:
دان ماغّين: مقدم برنامج "ديير آتش بي آر" من هارفارد بزنس ريفيو.
أليسون بيرد: مقدمة برنامج "ديير آتش بي آر" من هارفارد بزنس ريفيو.
تسيدال نيلي: أستاذة في كلية "هارفارد للأعمال".
تسيدال نيلي: هذا سؤال عميق، ويكشف عن انقسام بين من يمكنهم الاستمرار بالعمل من المنزل ومن تسبب فيروس كورونا بإيقاف عملهم الاعتيادي الذي يتم من خلال التواصل مع الآخرين، إذ أثر فرض البقاء في المنازل بصورة كاملة في قدرتهم على التفاعل مع الناس وقدرتهم على القيادة. لذا، نجد أن صاحب السؤال مضطر لاتخاذ قرار، هل يُبقي الموظفين في منازلهم، هل يحتسب هذه الفترة من أيام إجازاتهم، هل يسرح بعضاً منهم؟ هذا سؤال صعب جداً. في أفضل الأحوال يمكنه الإبقاء على وظائفهم،
look

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية 2022

error: المحتوى محمي !!