تابعنا على لينكد إن //

حتّى الأشخاص الذين يمقتون التعارف بوسعهم تنفيذه بفعالية

"أنا أكره التعارف". لطالما سمعنا هذه الجملة من المدراء التنفيذيين، وغيرهم من الخبراء والاختصاصيين وطلاب الماجستير في إدارة الأعمال. فهم يقولون لنا بأنّ التعارف يولّد لديهم شعوراً لا يبعث على الارتياح، ويجعلهم يحسّون وكأنّهم أشخاص محتالون لا بل قذرون
هذا المقال متاح للمشتركين. للاشتراك يمكنك الضغط هنا

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

ﺟﻣﯾﻊ اﻟﺣﻘوق ﻣﺣﻔوظﺔ ﻟﺷرﻛﺔ ھﺎرﻓﺎرد ﺑزﻧس ﺑﺑﻠﯾﺷﻧﻎ، ﺑوﺳطن، اﻟوﻻﯾﺎت اﻟﻣﺗﺣدة اﻷﻣﯾرﻛﯾﺔ - 2019

error: المحتوى محمي !!