facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger
غالباً ما يواجه المستهلكون قراراً بشأن شراء إصدارات جديدة من المنتجات التي يمتلكونها بالفعل، من تحديث الهواتف المحمولة إلى شراء السيارات الأحدث. وكما يعلم خبراء التسويق، تُعد التحسينات في المنتج محركاً رئيساً لقرار المستهلكين بالتحديث، إذ كلّما زادت التحسينات مثلاً في هاتف آيفون الجديد عن الإصدار السابق، زاد احتمال تحديث المستهلكين لهواتفهم. ويشجع ذلك في أفضل الأحوال جهود البحوث والتطوير وتصميم المزيد من المنتجات والخدمات المتقدمة تكنولوجياً. لكنه يدفع في أسوأ الأحوال مطالبات مشكوك فيها أن المنتجات "الجديدة والمحسنة" هي مجرد نسخ سابقة معاد تغليفها.احصل مجاناً على دراسة حالة من خبراء كلية هارفارد للأعمال بعنوان "هل من الصحيح إعادة توظيف من ترك العمل لديك؟"، حملها الآن.
وبغض النظر عن مدى التحسينات في المنتج فعلياً، يُدرك خبراء التسويق أن الانطباع الشخصي للتحسينات هو ما يهم حقاً. ما الذي يشكل تصورات الأفراد إذاً حول أهمية التحسينات المضافة أو سخافتها؟
تشير

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

ﺟﻣﯾﻊ اﻟﺣﻘوق ﻣﺣﻔوظﺔ ﻟﺷرﻛﺔ ھﺎرﻓﺎرد ﺑزﻧس ﺑﺑﻠﯾﺷﻧﻎ، ﺑوﺳطن، اﻟوﻻﯾﺎت اﻟﻣﺗﺣدة اﻷﻣﯾرﻛﯾﺔ - 2020

اترك تعليق

قم بـ تسجيل الدخول لتستطيع التعليق
avatar
  شارك  
التنبيه لـ
error: المحتوى محمي !!