تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك

تطبيقات التراسل تغيّر طريقة تحاور الشركات مع زبائنها

سجل الدخول الآن للاستماع الى المقال
إتش إم: كيف تصف لنا الطرازات التي تحبها.
أنا: الكلاسيكية.
إتش إم: رائع! صممت لك الآن طرازاً خاصاً بك.
إتش إم: انظر لهذا الرداء مع قميص بولو. هل يعجبك؟
أنا: يبدو رائعاً.
إتش إم: هل تريد شراءه الآن أو مشاركته مع الآخرين أو حفظه؟
أنا: أريد مشاركته.
إتش إم: من هم الأصدقاء الذين تريد مشاركته معهم؟
محادثة لطيفة مع موظف متعاون من شركة ألبسة، ولو أن هذا الموظف ليس إنساناً: إنه آلة. كما أن الحوار لم يحدث في الموقع الإلكتروني لشركة آتش آند إم (H.M) ولا من خلال تطبيقها الإلكتروني على الموبايل، بل جرى في تطبيق التراسل النصي "كيك" (KIK) المملوك من طرف ثالث.
أهلاً بكم في عصر "التجارة الإلكترونية التحاورية"، الذي يشير إلى الأعمال التي تجري على الإنترنت مدعومة من تقنيات اللغة الطبيعية. أصبحت العلامات التجارية الآن قادرة على تزويد زبائنها بتفاعلات شخصية ومفيدة ومهمة لهم بفضل إدماج الواجهات البصرية الغنية مع تقنيات الذكاء الاصطناعي التي توفرها شركات مثل "جوجل"

ادخل بريدك الإلكتروني واحصل على المقال مجاناً.

اكتشف أفضل محتوى عربي على الإنترنت لتطوير ذاتك وتحسين مهاراتك وجودة حياتك وتحقيق طموحاتك في أسرع وقت.

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية 2022