facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger
إن مستويات اندماج الموظفين في العمل متدنية على الدوام، بل وتستمر بالتدني أكثر في بعض أنحاء العالم. فالوظائف الاستشارية الرفيعة توصف بأنها أعمال "مرهقة"، و"غير ملهمة"، حيث يُملى على من يشغلونها "طرقاً محددة للعمل". قالت صحيفة "الغارديان" Guardian في وقت سابق من هذا العام "إن العاملين في مخازن شركة أمازون يعملون على نحو "أسوأ من الروبوتات الآلية"، إذ يركضون في المخزن لتعبئة الطلبات ويفوتون استراحات الذهاب إلى الحمام بسبب المراقبة الإلكترونية المفروضة عليهم. لقد دعم الإعلام الأدلة التي تثبت رفع كثافة العمل المتزايد في كثير من البلدان، وقد شمل هذا الدعم قصصاً عن تأثير "الوظائف الجشعة" على النساء، بالإضافة إلى الكتب الشائعة التي تعبر عن الواقع المؤسف للعمل المثبط والتي تحدد الأضرار الجسيمة التي يسببها العمل المجهد في المجتمعات حول العالم.

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

ﺟﻣﯾﻊ اﻟﺣﻘوق ﻣﺣﻔوظﺔ ﻟﺷرﻛﺔ ھﺎرﻓﺎرد ﺑزﻧس ﺑﺑﻠﯾﺷﻧﻎ، ﺑوﺳطن، اﻟوﻻﯾﺎت اﻟﻣﺗﺣدة اﻷﻣﯾرﻛﯾﺔ - 2021

اترك تعليق

قم بـ تسجيل الدخول لتستطيع التعليق
avatar
  شارك  
التنبيه لـ
error: المحتوى محمي !!