تابعنا على لينكد إن

في عام 1986 تولى ستيفن وولف منصباً غير مألوف في ذلك الحين في الحكومة الأميركية، فأصبح مدير شعبة الشبكات في مؤسسة العلوم الوطنية. وهذا يعني أنه أصبح فعلياً عندها مسؤولاً عن “الإنترنت” التي كانت وسيلة لتبادل الرسائل الأكاديمية ومشاركة الملفات مع الآخرين. وأدرك وولف بعد انقضاء عدة سنوات أنه إن أراد حقاً تأدية وظيفته على...

تنويه: إن نسخ المقال أو إعادة نشره بأي شكل وفي أي وسيلة دون الحصول على إذن مسبق يعتبر تعدياً على حقوق الملكية الدولية ويعرض صاحبه للملاحقة القانونية. جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشينغ، بوسطن، الولايات المتحدة الأميركية – 2018.

هذه المقالة عن تكنولوجيا

شاركنا رأيك وتجربتك

كن أول من يعلق!

التنبيه لـ

wpDiscuz