تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك
سجل الدخول الآن للاستماع الى المقال
هل تعلم أهمية تدوين المذكرات اليومية؟ دعونا نبدأ مقالنا بالسؤال التالي: ما القاسم المشترك بين مقدمة البرامج التلفزيونية الشهيرة أوبرا وينفري، والجنرال جورج باتون، أحد القادة العسكريين البارزين في الحرب العالمية الثانية؟ الجواب هو أن الاثنين كانا يدونان مذكراتهما اليومية بمنتهى الحيوية.
قبل فترة من الزمن، عرضت أوبرا وينفري على قرائها لمحات من مذكراتها اليومية، حيث شجعت هؤلاء القراء على تدوين مذكراتهم اليومية أيضاً. كما أن العديد من الشخصيات الشهيرة عبر التاريخ من جون آدامز إلى آندي وارول، احتفظت بسجلات عن أنشطتها اليومية، والتي دونتها بمنتهى الأمانة. لا شك في أن بعضهم اتخذ تلك الخطوة رغبة منه في ترك بصمته في التاريخ. ولكن بعيداً عن هذه الرغبة في الخلود، هل هناك أي مكاسب حقيقية من تدوين المذكرات اليومية؟
نعم هناك مكاسب من ذلك. وبالتحديد، هناك 4 أسباب لتدوين المذكرات اليومية، وهي أولاً: التركيز، وثانياً: الصبر، وثالثاً: التخطيط، وورابعاً: النمو الشخصي.
أهمية تدوين المذكرات
إحدى طالبات تيريزا السابقات (وتيريزا أحد كاتبي هذا المقال) وتدعى سارة كاوس، كتبت مؤخراً أن المذكرات اليومية التي كان يجب عليها كتابتها كجزء من مادة الإدارة المبدعة ضمن الماجستير في إدارة الأعمال قادتها إلى التحلي بالصبر اليومي وهو أمر كان في غاية الأهمية بالنسبة لها خلال رحلتها المهنية من استشارية إلى رائدة أعمال، حيث تتخصص الشركة التي تعمل فيها سارة بتصنيع زجاجات الشرب المعزولة وبيعها. في بادئ الأمر، احتجّت سارة بشدة على فكرة تدوين المذكرات اليومية، قائلة: "في ذلك الوقت، ولأنني كنت طالبة مشغولة في ماجستير إدارة الأعمال بدت الفكرة غير مريحة وتستهلك وقتاً

أدخل بريدك الإلكتروني واقرأ المقال مجاناً

أنشئ حساباً مجاناً واقرأ مقالتين مجاناً كل شهر من أوسع تشكيلة محتوى أنتجته ألمع العقول العالمية والعربية.

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية 2022