تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك

لا تدع قصة جيدة تقنعك بفكرة سيئة

ماتياس كلامر/غيتي إيميدجز
سجل الدخول الآن للاستماع الى المقال
ملخص: القصص مؤثرة، لذلك يجب تحسين مهارات رواية القصص فربما كانت عاملاً رئيسياً في تطور الجنس البشري، كما أنها بلا شك أداة مهمة في صندوق أدوات أي قائد. ولكن يمكن أيضاً أن تكون خطيرة لأنها قد تكون مضللة بطرق غير ملحوظة. على سبيل المثال لا الحصر تشمل هذه الطرق ما يلي: كثيراً ما تجعل القصص النجاح والفشل يبدوان أكثر قابلية للتنبؤ بهما مما هما عليه في الواقع (الإدراك المتأخر). وقد تؤكد القصص على وجود علاقة سببية في حين أنه لا توجد سوى علاقة ترابطية، وأحياناً تبالغ في تبسيط مجموعات البيانات، وغالباً ما تستند إلى نوادر، كما أنها تصف "النجاح" بناء…

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية 2022