فتح عن طريق التطبيق

تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
استكشف باقات مجرة

خدمة البحث مدعومة بتقنيات

facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger
كانت مؤسّسات الرعاية الصحية، طيلة عقدين من الزمن تقريباً، تختبر، بإصرار، برامج تهدف إلى تحسين الرعاية المقدّمة للمرضى ذوي الاحتياجات الكبيرة وعالية التكلفة. ركّزت معظم تلك الجهود على نماذج رعاية مخصّصة للأشخاص الكبار في السنّ الواهنين والمصابين بأمراض مزمنة، لكن تعمل المؤسّسات حالياً بشكل متزايد على تطوير برامج تهدف لتقديم خدمات أفضل للمستفيدين من برنامج المساعدة الطبية "مديكيد" (Medicaid) أصحاب الاحتياجات الصحية والاجتماعية المعقدة. ورغم أن البرامج المختارة تبدو فاعلة، فقد أثار تقييم رفيع المستوى أُجري لأحدها مؤخراً، وهو "تحالف كامدن لمقدّمي الرعاية الصحية" (the Camden Coalition of Healthcare Providers)، المخاوف بشأن فائدة نماذج الرعاية المقدّمة للمرضى ذوي الحالات الطبية والاجتماعية المعقدة.
تُعتبر شكوك مثل هذه سابقة لأوانها. سبق لنا وأن نشرنا في مقالة وردت في العدد الجديد من "المجلة الأميركية للرعاية المدارة" (American Journal of Managed Care) نتائج مشجّعة لبرنامج إدارة الرعاية الدقيقة
look

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية 2022

error: المحتوى محمي !!