تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك
shutterstock.com/tomertu
سجل الدخول الآن للاستماع الى المقال
أجرت هارفارد بزنس ريفيو مقابلة صوتية (بودكاست) مع لورا هوانغ، الأستاذة المشاركة في كلية هارفارد للأعمال، ومؤلفة كتاب "الحافة: تحويل الشدائد إلى ميزة" (Edge: Turning Adversity Into Advantage).
أجرت لورا هوانغ دراسات حول مجموعات ضمّت النساء والأشخاص ذوي البشرة السمراء الذين يواجهون تحيزات في مكان العمل من قبل رواد الأعمال ذوي اللكنات الأجنبية. وتقول أن أفضل طريقة تُمكّن الأفراد من التغلب على هذا النوع من المشكلات هي الاعتراف بها وتسخيرها لصالح نجاحهم بدلاً من إحباطهم. ابدأ بتحديد التصورات المسبقة التي يكوّنها الآخرون عنك، ثم فاجئهم بقدرتك على تحدّي توقعاتهم وإضفاء قيمة فريدة.
النص:
أليسون بيرد: مرحباً بكم في برنامج "آيديا كاست" (HBR IdeaCast) المقدم من هارفارد بزنس ريفيو، معكم أليسون بيرد.
جميعنا نمتلك هدفاً واحداً في العمل، ألا وهو إقناع الأفراد بامتلاكنا موهبة للنجاح والتفوق في الأداء، سواء كنا نجري مقابلة للحصول على وظيفة، أو نطمح لتولي العمل على مشروع كبير، أو نطرح فكرة جديدة على المدير أو المستثمر. ولكن كيف يمكننا تحقيق هذا الهدف عند افتراضنا أننا غير مؤهلين للحصول على وظيفة أو ترقية أو تمويل؟ سواء كنتِ عالمة في مجال الرياضيات، أو سياسية ذات إعاقة، أو متحدثاً للغة غير لغتك الأصلية في شركة أجنبية.
يُمكنكم جميعاً التحكم بتصورات الآخرين عنكم، حتى عندما تبدأ هذه التصورات بالتحيز. ويتمثل الحل في العثور على ميزتنا الفريدة والعمل بجد على كسب ثقة الآخرين أو إضافة قيمة إلى حياتهم، وتوجيه تصورات الأفراد وتوقعاتهم لصالحنا. أجرت هوانغ دراساتها على روّاد الأعمال والمسؤولين التنفيذيين

أدخل بريدك الإلكتروني واقرأ المقال مجاناً

أنشئ حساباً مجاناً واقرأ مقالتين مجاناً كل شهر من أوسع تشكيلة محتوى أنتجته ألمع العقول العالمية والعربية.

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية 2022