تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger
تظهر الإحصاءاتالمتوفرة كيف أنّ العائلات تسيطر على 95 في المئة من الشركات في آسيا والشرق الأوسط، كما كشفت دراسة حديثة أجرتها شركة برايس واتر هاوس كوبرز (PwC) أنّ الشركات العائلية لها أهمية خاصة في اقتصادات الشرق الأوسط، حيث تساهم بنسبة 60 في المئة في الناتج المحلي الإجمالي وتوظف أكثر من 80 في المئة من القوى العاملة. ووفقاً لشركة إرنست آند يونغ للخدمات (Ernst & Young)، فإنّ ما يقرب من ثلاثة أرباع الشركات العائلية في الشرق الأوسط يملكها ويديرها الجيل الثاني، ويدير الجيل الثالث 20 في المئة منها.
تتأثر الشركات العائلية العربية بقوة التحديات الاقتصادية التي تواجه بلدانها، وبالتالي يجب أن تسهم بنشاط في حلها. رغم أنّ الدول العربية تشكل كتلة إقليمية ذات خصائص متشابهة، فإنها تختلف عن بعضها في العديد من الجوانب الاقتصادية. في حين أنّ العديد منها لديه ثروات طبيعية مفيدة، والبعض منها يبقى أقل حظاً على هذا الصعيد.
علاوة على ذلك، تتطلب معدلات البطالة المرتفعة وانخفاض

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية - 2021

اترك تعليق

قم بـ تسجيل الدخول لتستطيع التعليق
avatar
  شارك  
التنبيه لـ
error: المحتوى محمي !!