facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger
ملخص: أي قائد يستلم دوراً كان يشغله شخص آخر سيضطر لمواجهة إرث سلَفه، لكن القائد الذي يحلّ مكان قائد ضعيف أو مثير للجدل يواجه تحدياً خاصاً. ستساعدك الاستراتيجيات الثلاث التالية في تجاوز القيادة السابقة والمضي قدماً في قيادة شركتك: 1) اعترف بمساهمات القائد السابق. لا تتجاهل مساهماته ولا تحمله مسؤولية جميع التحديات التي تواجهها المؤسسة. 2) حاول أن تفسح مجالاً للتسامح. فذلك سيساعد الموظفين بتجاوز الماضي ويفسح مجالاً لرؤية واتجاه جديدين. 3) حاول أن تفهم التجربة التي مرّ بها موظفوك. اسألهم عما يرغبون فيه وما يحتاجون إليه للمضي قدماً، واعلم أن بعضهم يدعمون القيادة السابقة. لن تصبح قائداً جيداً تلقائياً بمجرد استلام منصب كان يشغله قائد سيئ، بل ستصبح قائداً جيداً باتباع أسلوب مختلف وأكثر شمولاً في القيادة.
إعلان: أفضل استثمار في رمضان، افتح أبواباً من النمو والفرص واحصل على خصم رمضان التشجيعي 40% لتستثمر فيما يساعدك على بناء نفسك وفريقك ومؤسستك، تعرف على ميزات الاشتراك.


سيجد كل قائد يستلم منصباً كان يشغله شخص آخر نفسه في مواجهة التحدي ذاته، وهو ضرورة التعامل مع إنجازات القائد السابق وعثراته، وإذا كان سلفك ناجحاً فستتم مقارنة عملك بإنجازاته.
أما إذا كنت تستلم القيادة من قائد ضعيف أو مثير للجدل فقد تضطر لحمل مسؤولية أخطائه في الوقت الذي تعمل

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

ﺟﻣﯾﻊ اﻟﺣﻘوق ﻣﺣﻔوظﺔ ﻟﺷرﻛﺔ ھﺎرﻓﺎرد ﺑزﻧس ﺑﺑﻠﯾﺷﻧﻎ، ﺑوﺳطن، اﻟوﻻﯾﺎت اﻟﻣﺗﺣدة اﻷﻣﯾرﻛﯾﺔ - 2021

اترك تعليق

قم بـ تسجيل الدخول لتستطيع التعليق
avatar
  شارك  
التنبيه لـ
error: المحتوى محمي !!