facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger
لن أنسى اليوم الذي طلب مني فيه إينيغو دي أوريول إيبارا، رئيس مجلس الإدارة الأسبق في شركة "إيبردرولا" (Iberdrola) أن أنضم إلى الشركة بصفة الرئيس التنفيذي الجديد. فقد كانت شركة "إيبردرولا" ثاني أكبر مؤسسة خدمات إسبانية بعد المؤسسة الحكومية "إنديسا" (Endesa). آنذاك، كنت قائداً لشركة "إيرتيل موفيل" (Airtel Movil) للاتصالات الخلوية الإسبانية التي أصبحت في غضون خمسة أعوام المنافس الأساسي لشركة "تيليفونيكا" (Telefónica). وكانت شركة "فودافون" قد استحوذت ًعليها مؤخرا، وطُلب مني البقاء في منصبي تحت إدارة الشركة الأم الجديدة. لكني تلقيت اتصالاً مفاجئاً من إينيغو دي أوريول، الذي لم أعرفه سوى من خلال سمعته.
إعلان: أفضل استثمار في رمضان، افتح أبواباً من النمو والفرص واحصل على خصم رمضان التشجيعي 40% لتستثمر فيما يساعدك على بناء نفسك وفريقك ومؤسستك، تعرف على ميزات الاشتراك.

طلب أن يقابلني في مقهى فندق مدريد الذي يرتاده أهم المسؤولين التنفيذيين والمصرفيين والسياسيين. دخلت المقهى في السابعة مساء ووجدته يجلس على طاولة في منتصف المقهى. بدأ الحديث عن العمل على الفور، وقال: "إغناسيو، عليك الانضمام إلينا. تعال وقد شركة إيبردرولا". لم يقل ذلك همساً، بل كان صوته مرتفعاً لدرجة أن جميع من كانوا حولنا استطاعوا سماعه.
عُينت رئيساً تنفيذياً في عام 2001، ثم رئيساً لمجلس الإدارة ورئيساً تنفيذياً في عام 2006. كان العقدان الأخيران من أهم

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

ﺟﻣﯾﻊ اﻟﺣﻘوق ﻣﺣﻔوظﺔ ﻟﺷرﻛﺔ ھﺎرﻓﺎرد ﺑزﻧس ﺑﺑﻠﯾﺷﻧﻎ، ﺑوﺳطن، اﻟوﻻﯾﺎت اﻟﻣﺗﺣدة اﻷﻣﯾرﻛﯾﺔ - 2021

اترك تعليق

قم بـ تسجيل الدخول لتستطيع التعليق
avatar
  شارك  
التنبيه لـ
error: المحتوى محمي !!