facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger
يشكّل مرض السكري إحدى الحالات الطبية الأكثر كلفة منذ فترة طويلة. فقد بلغ الإنفاق على رعاية المصابين بالمرض عام 2013 في الولايات المتحدة وحدها 100 بليون دولار. ولكنه في الوقت ذاته، يُعتبر واحداً من الأمراض التي يمكن معالجتها من خلال تدخلات سلوكية بسيطة ومنخفضة التكلفة. انطلقنا في برنامج "جيسينجر" لتحسين صحة البالغين (Geisinger Health System) المصابين بالسكري عبر تزويدهم بالمأكولات المجانية والمغذية بالإضافة إلى مجموعة شاملة من الحمية والخدمات الطبية والاجتماعية والبيئية. وكان لهذا البرنامج، "صيدلية" مكونة من الغذاء الطازج، ما أدى إلى آثار سريرية تفوق تلك التي توفرها الأدوية التي تكلف مليارات الدولارات، وبتكلفة أقل بكثير. ويُعتبر إيجاد علاجات فعالة وأقل تكلفة لمرض السكري أمراً بالغ الأهمية بسبب تكاليفه الاجتماعية والمالية الهائلة وانتشاره المتزايد: إذ أنّ واحداً من بين كل 10 أشخاص هو مصاب بالسكري حالياً، ومن المتوقع أن ترتفع هذه النسبة بحلول عام 2050 إلى واحد من كل ثلاثة.
إعلان: أفضل استثمار في رمضان، افتح أبواباً من النمو والفرص واحصل على خصم رمضان التشجيعي 40% لتستثمر فيما يساعدك على بناء نفسك وفريقك ومؤسستك، تعرف على ميزات الاشتراك.

يمكن القول أنّ الأشخاص الذين يعانون من انعدام الأمن الغذائي، بمعنى أنهم لا يستطيعون الحصول على طعام مغذ بشكل موثوق، هم أكثر عرضة لأن يعانوا من مرض السكري ومن السمنة المفرطة والصحة السيئة. ينتشر

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

ﺟﻣﯾﻊ اﻟﺣﻘوق ﻣﺣﻔوظﺔ ﻟﺷرﻛﺔ ھﺎرﻓﺎرد ﺑزﻧس ﺑﺑﻠﯾﺷﻧﻎ، ﺑوﺳطن، اﻟوﻻﯾﺎت اﻟﻣﺗﺣدة اﻷﻣﯾرﻛﯾﺔ - 2021

اترك تعليق

قم بـ تسجيل الدخول لتستطيع التعليق
avatar
  شارك  
التنبيه لـ
error: المحتوى محمي !!