تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك
سجل الدخول الآن للاستماع الى المقال
شهدت السنوات العشر الأخيرة موجة من برمجيات البيانات الضخمة المبتكرة والمصممة لتحليل البيانات ومعالجتها وتصورها. ومع ذلك، بالنسبة لعامل المعرفة العادي، يبقى برنامج مايكروسوفت إكسل – بعد مرور 30 عاماً – هو البرنامج المفضل للأشخاص الذين يريدون استيعاب البيانات. ويؤكد ساتيا ناديلا؛ الرئيس التنفيذي لشركة مايكروسوفت، أن إكسل ما زال هو المنتج الذي يتفوق على بقية منتجات الشركة، ويؤيد 750 مليوناً من العاملين في ميادين المعرفة في جميع أنحاء العالم هذا الادعاء في كل يوم بسبب وظائف برنامج الإكسل الهامة جداً.
لقد درسنا واختبرنا وظائف برنامج الإكسل على مدى عقد من الزمن، وأشارت دراسة استقصائية أُجريت بمشاركة مئات الموظفين في مكتبنا إلى أننا نقضي أكثر من 10% من حياتنا العملية في استخدام جداول بيانات إكسل، وفيما يتعلق بهؤلاء الذين يعملون في مجالات البحث والتطوير والشؤون المالية، تصل النسبة إلى 30% أو ما يعادل ساعتين ونصف الساعة يومياً.
تخيل إذا كانت هذه النسبة الكبيرة من القوى العاملة العالمية أفضل قليلاً في استخدام هذا البرنامج. فسيجري توفير الوقت، وستتحسن الإنتاجية.
وظائف برنامج excel الأكثر أهمية
وفي العام الماضي جمعنا القائمة النهائية لأكثر 100 نصيحة مفيدة في إكسل، التي استشرنا فيها خبراء استخدام إكسل، ونظرنا في عشرات الآلاف من نتائج الاختبارات وبيانات استخدام الدورات التدريبية. وعلى الرغم من أن كل ميزة في إكسل لها حالة استخدام محددة، فإنه لا أحد يستخدم جميع ميزات إكسل بنفسه. وإذا تجاوزت مزايا البرنامج التي تزيد عن 500 ميزة، فسيتبقى لك نحو 100 ميزة أو وظيفة مفيدة حقاً لغالبية عمال المعرفة الجدد. وقد اخترنا لكم من تلك القائمة

أدخل بريدك الإلكتروني واقرأ المقال مجاناً

أنشئ حساباً مجاناً واقرأ مقالتين مجاناً كل شهر من أوسع تشكيلة محتوى أنتجته ألمع العقول العالمية والعربية.

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية 2022